-->

تحذير:اشهر المعالم منها برج جدة وقصر باكنغهام تحت الماء بسسب الفياضانات

 

حذر علماء المناخ الدول الصناعية الكبرى اذا لم تخفض من إنبعاثاتها للغازات الكربونية السامة والضارة على البيئة بشكل عام ان فياضانات ستجتاح العالم في حلول العام 2050،واختفاء لأشهر معالم الأرض بسبب إرتفاع منسوب البحر السريع.

تحذير:اشهر المعالم منها برج جدة وقصر باكنغهام تحت الماء بسسب الفياضانات


تحذير:أشهر المعالم منها برج جدة وقصر باكنغهام تحت الماء بسسب الفياضانات


وبحسب منظمة"Climate Central".للابحاث العليمة وهي من اهم المنظمات الغير ربحية التي تهدف بإنشاء أبحاث علمية تحذيرية  وتحليلات في علوم المناخ،مقرها في برينستون، نيوجيرسي.



اطلع الفريق العامل على منسوب الحالي اذ ستصل درجة الحرارة إلى ما يعادل  5.4 فهرنهايت تعادل 3.4 درجة مأوية مما يأكد ارتفاعها بشكل كبير اذ يجب ان تكون 2.4 فهرنهايت تعادل 1.5 درجة مأوية وهذه النسبة خطيرة جدا لانها تنذر بحدوث كارثة عالمية مع ارتفاع نسبة الفياضانات الى 50 بالمئة بالمقارنة مع عام 2000.


اما الآن حتى مع التزام الدول بنسبة 2.7 فهرنهايت،بحسب اتفاقية المناخ في باريس النسبة وضعتها الامم المتحدة للدول كحدى أقصى للاإنبعاثات لازالت الفياضانات تحصل بشكل كبير في دول شرق اسيا والمتوسط.


حتى ان اعلى ابراج جدة وهو مشروع سعودي لبناء برج هو الاطول حيث ستم بناء ناطحة سحاب يصل طولها الى 1 كيلو متر لن تكون بمأمن من هذه الإنبعاثات اذا استمرت عل هذه الحال. 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق