فديو...دخول سيارات جديدة لتركيا على متن قطار هل تنخفض اسعار السيارات المستعملة...!!! - موقع بوست سبيشال

فديو...دخول سيارات جديدة لتركيا على متن قطار هل تنخفض اسعار السيارات المستعملة...!!!

 فديو...دخول سيارات جديدة لتركيا على متن قطار هل تنخفض اسعار السيارت المستعملة...!!!

فديو...دخول سيارات جديدة لتركيا على متن قطار هل تنخفض اسعار السيارات المستعملة...!!!



انتشر في الآونة الاخيرة فديو يوضح دخول الآلف من سيارات الجديدة لتركيا على متن قطار، وعبروها في مناطق آهلة مما سمح للناس الموجدين على مقربة من القطار تصوير دخول السيارت لتركيا،ويقول المصور في حديثه ان هذه السيارات سوف تكسر اسعار السوق المستعمل مما يتأمله الجميع.


فديو...دخول سيارات جديدة لتركيا على متن قطار هل تنخفض اسعار السيارات المستعملة...!!!


حيث شهد سعر السيارات المستعملة في تركيا،ارتفاعا ملحوظا بعد توقف التصنيع من قبل شركات اوربية وتوقف الاستيراد من الاتحاد الاوربي للسيارات بسبب جائحة كورونا،التي فرضت بدورها ارتفاعا للاسعار السيارات المستعملة وصفه البعض بالجنوني والمعروف انه الموديلات التي تحت سنة2000 كانت تساوي مما يقارب 15000 الف و 20000 الف ليرة تركية،الى انها اصبحت بعد توقف الاستيراد والتصنيع ووصلت الى 30000 الف مقابل سيارات الشاهين الغنية عن التعريف في تركيا.


لمشاهدة الفديو انقر هنا


وتحولت هذه الفرصة عند اصحاب المحلات والصالات التي تبيع المستعمل الى ازمة استثمار حيث استغل هؤلاء انعدام السيارات الجديدة ووصل بعض الاحيان الى ان السيارة المستعملة الموجودة في تركيا اصبح سعرها اغلى من الجديدة في مصنعها المصدر،ومنها الماركات المشهورة مثل مرسيدس،بي ام دبليو،تويتا،هيونداي،كيا،فيات،وادت الحاجة الملحة الى امتلاك العربة بعد ظهور كورونا،وفرض حظر تجوال في اوقات معينة في البلاد الى اذياد الطلب على العربات،ورغبة المواطنين بالسفر والتنقل الى اعمالهم بسياراتهم الخاصة الى رفع الاسعار.

لمشاهدة الفديو انقر هنا

 وساهمت البنوك ايضا في رفع الاسعار من خلال منح المواطنين قروضا منخفضة الفوائد لاصحاب السيارات مع فرض قيود على بيعها،قبل سداد ثمنها مما رفع الطلب على السيارات والوسائل التي تقل الراكب.


بالختام نتمنى ان تنخفض الاسعار لكن المؤكد حاليا بأن الاسعار لازالك مرتفعه لقيمة الشراء لدى المواطنين والهبوط سيأتي في اول الاشهر لعام 2021.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق